لافروف لنظيره الأمريكي.. واشنطن ضيف غير مدعو في سورية

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الولايات المتحدة تتدخل في سورية دون دعوة أو موافقة من الحكومة السورية.

وعقب لقائه نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون على هامش الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، صرح لافروف أنه ذكّر تيلرسون بأن الولايات المتحدة ضيف غير مدعو في سورية.

كما أشار إلى أن روسيا والولايات المتحدة تواصلان اتصالاتهما عبر القنوات العسكرية في سورية تفادياً لوقوع حوادث بين الطرفين.

هذا وكان لافروف أكد في تصريحات له قبل أيام أن أي وجود أجنبي في الأراضي والأجواء السورية دون موافقة الحكومة السورية هو انتهاك للقانون الدولي.

في سياق أخر، اعتبر لافروف أن خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من منبر الأمم المتحدة أمس “مخصص في الكثير من جوانبه لجمهور محلي”.

وكان ترامب ألقى أمس كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة حذا فيها حذو سلفه باراك أوباما، من خلال إطلاق مزاعم واتهامات باطلة ضد سورية وإيران، إضافة لدعوته دول العالم للتعاون للقضاء على ما وصفه بـ”الإرهاب الإسلامي المتطرف” وتحذيره من خطره على العالم أجمع متجاهلاً دعم واشنطن على مدى سنوات التنظيمات الإرهابية في سورية والمنطقة على مختلف مسمياتها بالمال والسلاح.

وحول الوضع في أوكرانيا، بين لافروف أنه بحث مع تيلرسون تنفيذ اتفاقيات مينسك، مشيراً إلى أن أوكرانيا بطبيعة الحال حالة تحتاج إلى تنظيم وهناك أسلوب واضح جداً لكيفية القيام بذلك من خلال اتفاقيات مينسك.

كذلك أعلنت الخارجية الروسية أن لافروف بحث مع نظيره البريطاني بوريس جونسون في نيويورك احتمالات إقامة حوار سياسي بين الجانبين وتفعيل الاتصالات الروسية البريطانية في مختلف المجالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *