“الساخر يخرس” في قراءة نقدية ضمن مهرجان اللاذقية الثقافي

“الساخر يخرس” المجموعة القصصية الأخيرة للكاتب حسن م يوسف، كانت موضع قراءة نقدية في قاعة النشاطات في دار الأسد للثقافة باللاذقية، وذلك ضمن مهرجان اللاذقية الثقافي في يومه الرابع، كما عرض الفيلم السينمائي”أنا وأنت وأمي وأبي”، سيناريو وإخراج عبد اللطيف عبد الحميد، وإنتاج المؤسسة العامة للسينما.

الدكتور عاطف بطرس الباحث والناقد الأدبي الذي أدار الندوة، أوضح أن المجموعة توزعت على قصص تتحدث عن هموم وطنية واجتماعية وإنسانية وسياسية بمهارة قصصية وسردية ونزعة السخرية التي يتميز بها الأستاذ حسن الذي اعتمد على نص متماسك بعيداً عن الغموض، إضافة إلى الدراما، ففي كل قصصه يعتمد على فكرة مركزية أو بؤرة تشع وتنتشر ثم يعود ويلملم خيوطها إما بالحكمة أو بنهاية مفاجئة تضطرنا في كثير من الأحيان لإعادة قراءة القصة لإدراك المغزى واستخلاص دلالاتها.

الكاتب حسن م يوسف أشار بدوره إلى أنه ينظر إلى الفن على أنه أرقى أشكال الاتصال، وأن البساطة شيء عظيم لا يمكن أن نصل إليه إلا بالفهم وليس التبسيط، لذلك فهو يعطي الحوار من طبيعة الشخصية، مؤكداً أنه سيبقى يحاول أن يحصل للكلمة على ما تستحق أو بعض ما تستحق من احترام.

أما فيلم “أنا وأنت وأمي وأبي” فهو يجمع نخبة من نجوم الدراما السورية، وعرض على مدى أكثر من ساعتين الواقع المعيش واليومي في سورية من خلال يوميات أسرة تتكون من طيف متمايز من الأشخاص تعصف بهم الأحداث الراهنة فيعيشون حالات من الاستقطاب الشديد بين أفرادها ومحيطها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *