طهران: تسوية الأزمة في سورية تستلزم إرادة دولية جادة

أعلن المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني للشؤون الدولية حسين أمير عبد اللهيان أن تسوية الأزمة في سورية تستلزم إرادة دولية جادة في هذا المجال معلنا ترحيب بلاده بأي آلية ومبادرة تساعد على الحل ولا تتسبب ببطء المسار السياسي.

وقال عبد اللهيان خلال استقباله رئيس الأكاديمية الدبلوماسية الدولية والمستشار الخاص لمؤسسة مونتني الفرنسية ميشيل دوكلو”إن سورية بحاجة إلى إرادة جادة من قبل المجتمع الدولي في مواجهة الإرهاب وتعزيز الحوار أكثر من أي آليات جديدة”.

وأضاف عبد اللهيان “إن تنامي الإرهاب يجري في ظل الفوضى التي تعاني منها المنطقة وأي تلاعب بحدود العراق سيكون ثغرة تتيح فرصة جديدة أمام الإرهابيين.

بدوره أكد دوكلو أن من حق إيران أن تقلق على صعيد أمنها الوطني بما في ذلك أمن حدودها المشتركة مع إقليم كردستان العراق معتبرا أن إجراء الاستفتاء على الانفصال فيه لا يخدم مصالح أبنائه وهو خطوة قد تزعزع الاستقرار وتقود إلى تفشي الإرهاب أكثر في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *