بتوجيه الرئيس الأسد.. العماد الفريج يتفقد إحدى التشكيلات المقاتلة بريف القنيطرة

بتوجيه من السيد الرئيس الفريق بشار الأسد القائد العام للجيش والقوات المسلحة وبمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين لحرب تشرين التحريرية قام العماد فهد جاسم الفريج نائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة وزير الدفاع يرافقه عدد من ضباط القيادة العامة بجولة ميدانية على أحد التشكيلات المقاتلة في ريف القنيطرة والتقى المقاتلين في مواقعهم.

ونقل العماد الفريج للمقاتلين محبة السيد الرئيس الفريق بشار الأسد وتهنئته بمناسبة ذكرى حرب تشرين التحريرية وتقديره للجهود الكبيرة التي يبذلونها والملاحم البطولية التي يسطرونها في الدفاع عن الوطن.

واستمع الفريج من القادة الميدانيين “إلى شرح حول طبيعة المهام التي تنفذها الوحدات واطمأن على جاهزيتها وأثنى على الجهود التي يبذلها المقاتلون في مواجهة المجموعات الإرهابية المسلحة” مشيدا “بالروح المعنوية العالية التي يتمتعون بها” ومؤكدا “أن سورية ماضية شعبا وجيشا وقيادة بخطا واثقة في مواجهة الإرهاب حتى استئصاله من جذوره”.

وبين الفريج أن “كل إنجاز يحققه الجيش العربي السوري وحلفاؤءه في هذه الحرب على أدوات “إسرائيل” وعملائها هو استكمال للانتصار الذي تحقق في حرب تشرين التحريرية على الكيان الصهيوني الغاصب”.

بدورهم أكد المقاتلون أنهم سيبقون دائما أوفياء لتطلعات شعبنا الأبي وأمناء على الوطن يواصلون البذل والعطاء في سبيله حتى عودة الأمن والاستقرار إلى كل شبر من ترابه الغالي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *