“التغذية السليمة” قد تسبب اضطرابات صحية ونفسية!

أكد الباحثون، حسب موقع “وان واس”، أن إساءة استخدام “الغذاء الصحي” (التغذية السليمة) يمكن أن تؤدي إلى العمى، ونقص الفيتامينات والاضطرابات النفسية.

حيث يعاني الجسم خلال الحمية الصارمة من نقص حاد بالمواد الضرورية، الأمر الذي يؤدي إلى ظهور الأمراض العصبية والوظيفية للأعضاء والأنظمة، وينبغي أن يفهم الشخص الملتزم بحمية الغذاء الصحي، أنه توجد مخاطر صحية لذلك، فالمرضى الذين اجتازوا الحمية النباتية تدريجياً والأشخاص الذين يتناولون فقط الفاكهة، لوحظ تساقط الشعر لديهم، وضعف الرؤية، والإصابة بالاكتئاب.

وقد أصيب أحد الفرنسيين الذي كان يتبع حمية صارمة بالعمى، وذلك من نقص فيتامين ب 12، حيث يمكن الحصول على هذا الفيتامين فقط من المنتوجات الحيوانية، والحليب والسمك والبيض. يقول اختصاصي التغذية إن المريض فضل العمى على إيذاء الحيوانات.

ويصاب الشخص بمرض فقدان الشهية، عندما تصبح الرغبة في الأكل السليم هاجساً، ما يؤدي إلى اضطرابات نفسية وفي بعض الأحيان إلى الأذى البدني، ويطلق الأطباء الفرنسيون على هذه الحالة “فوبيا” وليس الرغبة في تناول الطعام الصحي، ووفقاً لبعض التقارير، فإنه يؤثر على 2-3٪ من الشعب الفرنسي، في حين أن النساء اللواتي يعانين من هذه الحالة هم ضعف عدد الرجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *