الدفاع الروسية.. 600 إرهابي يحصلون على “مساعدات” أمريكية قرب التنف!!

كشف المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف بأن شيئا “غريبا” حدث في منطقة خفض التصعيد جنوبي سورية، حيث أن 600 إرهابي غادروا من منطقة التنف الواقعة تحت سيطرة الأمريكيين، حصلوا على مساعدة في المناطق التي تسيطر عليها “خلايا نائمة” لتنظيم “جبهة النصرة”.

وبين كوناشينكوف أنه في الثاني والثالث من تشرين الأول، انطلقت قافلة من حوالي 600 إرهابي كانوا في مخيم الركبان للاجئين، بشكل منظم بواسطة سيارات دفع رباعي في اتجاه الغرب وقطعوا أكثر من 300 كيلومتر، دخلوا عبر مركز سابق لمصلحة الجمارك “طفس” على الحدود السورية الأردنية في منطقة خفض التصعيد الجنوبية.

كما أضاف أنه “بصدفة غريبة أخرى، تقريبا في وقت واحد، دخل معهم إلى منطقة خفض التصعيد هذه قافلتان من الإمدادات الطبية والغذائية”، القافلة الأولى محمــلة بـ 30 طنا دخلت إحدى البلدات والثانية بحمولة 60 طنا دخلت بلدة أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *