انتصار سورية أفقد أمريكا والاحتلال ورقة الإرهاب

أكدت هيئة التنسيق للقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية أن العقوبات الأميركية على المقاومة تهدف لمنع استثمار الانتصارات في سورية والعراق لتعزيز خط المقاومة ضد الاحتلال في فلسطين المحتلة والجولان السوري المحتل.

وفي السياق ذاته جددت الهيئة رفضها للسياسات الانفصالية المرتكزة على الدعم الأمريكي الصهيوني والتي تكرس قاعدة أميركية إسرائيلية شمال العراق لمواصلة الاعتداء وتخريب العراق وتقويض الانتصارات على الإرهاب في سورية بعد أن بات القضاء عليه قاب قوسين, الأمر الذي افقد أمريكا والكيان ورقة الإرهاب. كما وشددت الهيئة على وحدة العراق وألا يكون موضع توظيف من قبل القوى الاستعمارية المعادية لشعوب المنطقة بحيث لا يكون في شمال العراق كيانات تشكل خنجراً صهيونيا  أميركياً للاستمرار في حرب استنزافهما ضد سورية والعراق.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *