الرئيس الأسد يستقبل أبناء وبنات الشهداء المتفوقين في شهادتي التعليم الأساسي والثانوي

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد عددا من أبناء وبنات الشهداء المتفوقين في شهادتي التعليم الأساسي والثانوي للعام 2017.

ونشرت صفحة رئاسة الجمهورية السورية على فيس بوك، صور تجمع الرئيس الأسد مع الطلبة، بحضور عقيلته السيدة أسماء الأسد.

ومن بين أبناء وبنات الشهداء المتفوقين الذين التقاهم الأسد 11 طالبًا متفوقًا في شهادة التعليم الثانوي، و7 طلاب متفوقين في شهادة التعليم الأساسي، وأنهم حصلوا على مجموع 80% وما فوق في مدارسهم.

وبحسب صفحة الرئاسة السورية  فإن هؤلاء الطلبة هم “الأمانة الأغلى”، و أنهم “كانوا وسيبقون في مقدمة أولويات السيد الرئيس واهتمامه على الدوام”.

ولفتت الصفحة إلى أن “غالبية المتفوقين كانوا بين من التقاهم الرئيس الأسد والسيدة أسماء في أكثر من مناسبة، آخرها خلال زيارتهما لطلاب الثانوية للاطمئنان على امتحاناتهم في أيار الماضي، ومشاركتهم وجبة الإفطار بعدها بأسبوعين”.

وتواجه الدولة السورية جماعات مسلحة تنتمي إلى تنظيمات ارهابية مختلفة، ومن جنسيات متعددة، ويعتبر ارهابيو تنظيمي “داعش” و “جبهة النصرة” الإرهابيين، أكثرهم تطرفاً.

لمزيد من الصور الأخبار عبر صفحة رئاسة الجمهورية العربية السورية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *