المستوطنون الإسرائيليون يسرقون زيتون الفلسطينيين شرق نابلس

واصل عشرات المستوطنين الإسرائيليين سرقة ثمار الزيتون في أراضي الفلسطينيين بقريتي عورتا ودير الحطب شرق نابلس على مدار الأيام الماضية.

ونقلت وكالة معا الفلسطينية للأنباء عن غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية قوله: إن مواطنين فلسطينيين تفاجئوا بعد دخولهم أراضيهم القريبة من مستوطنة (ألون موريه) المقامة على أراضي قريتي عزموط ودير الحطب بقيام المستوطنين بسرقة ثمار زيتونهم وتكسير أغصان نحو 300 شجرة.

وأضاف دغلس: ان المستوطنين سرقوا كذلك ثمار 420 شجرة زيتون قريبة من المدخل الرئيسي لمستوطنه “ايتمار” في منطقه خلة السودان تعود ملكيتها للمواطن عطا حسن درويش من سكان عورتا شرق نابلس.

في ذات السياق هاجم عشرات المستوطنين الليلة الماضية منزل أحد الفلسطينيين بحماية من قوات الاحتلال في منطقة الحصين وسط الخليل واعتدوا على سكانه بقنابل الصوت والحجارة.

وأفاد الناشط في حقوق الإنسان جمال اسعيفان بأن هذه الهجمات باتت تتكرر كل أسبوع حيث يقوم المستوطنون بالاعتداء على منازل المواطنين القريبة من مستوطنة “كريات أربع” لافتا إلى ارتفاع وتيرة هذه الاعتداءات بشكل كبير ضد سكان الخليل.

إلى ذلك اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم شابا من قباطية جنوب جنين أثناء وجوده داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *