لمدة 10 أيام.. فعاليات متنوعة خلال مهرجان حلب الثقافي

انطلقت مساء اليوم على مسرح نقابة الفنانين فعاليات مهرجان حلب الثقافي الذي تقيمه وزارة الثقافة بتكريم كوكبة من مثقفي حلب وفنانيها.

وقال وزير الثقافة محمد الأحمد: حلب اليوم بعد أن طردت الإرهابيين عن أرضها تنهض من محنتها لتداوي جراحها مرتكزة على صلابة جذورها وعمق ثقافتها فهي مدينة أبي فراس الحمداني والمتنبي وعمر ابو ريشة وغيرهم من المبدعين في شتى المجالات, لافتاً إلى أنه لا يمكن للإرهابيين مهما بلغ عديدهم وتسليحهم أن ينالوا منها أو أن يدمروا حضارتها.

وأضاف: أثبتنا للعالم أن هذه الحرب الكونية التي تشن على سورية منذ نحو سبع سنوات لم تستطع النيل من عزيمتنا ولا من قدرتنا على تذوق الجمال وصنعه,  معتبرا أن النشاط الثقافي هو فعل مقاوم للموت والخراب وهو وقفة في وجه الفكر التكفيري الأسود الذي يحاول إعادتنا إلى الوراء قرونا عديدة.

وبين وزير الثقافة أن تحرير مدينة حلب والمناطق السورية الأخرى من الإرهاب تأكيد على أن خيار سورية هو الانتصار وأن جيشها الباسل سيمضي في مواجهة ودحر الإرهابيين, مؤكدا أن سورية ستبقى شامخة منتصرة بفضل صمود أبنائها وتلاحمهم مع الجيش العربي السوري وقيادتهم.

بعد ذلك قام وزير الثقافة ومحافظ حلب حسين دياب وأمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار بتكريم كوكبة من مثقفي حلب وهم الأديبة سليمى محجوب والموسيقي سمير كويفاتي والدكتور عبد الهادي نصري والباحث الدكتور فايز الداية والمخرج كريكور كلش والأديب محمد ابو معتوق والباحث الدكتور محمود حريتاني والفنان التشكيلي وحيد مغاربة.

وعرض خلال فعاليات الافتتاح فيلم وثائقي عن حلب كما شهدت حفلا فنيا للفنانة ميادة بسيليس.

حضر الافتتاح رئيس مجلس المدينة وعدد من أعضاء قيادة فرع حلب للحزب والمكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وحشد من الفعاليات الثقافية والرسمية والأهلية.

وتستمر فعاليات المهرجان لمدة عشرة ايام ويتضمن أنشطة ثقافية منوعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *