معرض للنحت على الخشب بغاليري كامل

يقام حالياً بغاليري كامل في دمشق معرض الفنان التشكيلي الدكتور إحسان العر، الذي يقدم رؤيته الفنية في التعامل مع الخشب كخامة وتعامله مع الفراغ والكتلة ضمن إطار يقوم على الرمز والتجريد.

وبعد أن قدم عشرات الأعمال وبعضها نصب في خامات قاسية كالبازلت والرخام، احتفى بمعرضه الحالي بخشب الصنوبر الذي يجمع بين الصلابة والليونة ويحتاج التعامل معه لدقة عالية.

وقال الفنان العر في تصريح له “أعمل على الخشب منذ فترة ولكن هذا أول معرض لي على هذه الخامة، وآمل أن تأخذ حركة النحت في سورية حجمها الصحيح، لأننا نشعر أن التصوير ما زال متفوقاً على النحت وثقافة المنحوتة لا تزال ضعيفة عند المتلقي السوري وتحتاج إلى تعزيز حضورها عبر الفعاليات الفنية في الصالون والساحة العامة والحديقة، وعلينا كفنانين إنتاج أعمال فنية جميلة تخاطب الوجدان السوري وتظهر للعالم من نحن وماذا بوسعنا أن نبدع”.

يستمر المعرض حتى 16 من تشرين الثاني القادم.

الفنان إحسان عضو مشارك في عدد من لجان التحكيم العلمية والفنية، أقام وشارك في عدد من المعارض المحلية والدولية ونفذ العديد من الأعمال الفنية في مجال النحت المجسم والبارز، وهو حائز على عدد من الجوائز وشهادات التقدير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *