شركة روسية تقدم عروضها للقطاع الانشائي خلال يومين

بحث وزير وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس حسين عرنوس مع وفد من شركة ستردي اكسبيرت الروسية سبل التعاون بين الجانبين في مجال توريد آليات العمل الإنشائي واستقدامها إلى سورية.

وأكد الوزير عرنوس أن الوزارة تسعى بكل الطرق لتعزيز العلاقات الاقتصادية مع الاتحاد الروسي وخاصة في المرحلة المقبلة لإعادة الإعمار بعد الخسارات الكبيرة التي لحقت بالبنى التحتية والخدمية جراء الحرب الإرهابية التي تتعرض لها سورية.

بدوره أبدى رئيس مجلس إدارة الشركة الروسية دنيس موتوز رغبة الشركة الجدية بالتعاون والشراكة مع الوزارة بما تحتاجه من آليات ومعدات، مشيراً إلى إمكانية استقدام الشركة مستقبلاً تقنيات جديدة للبناء تخفف 30 بالمئة من استهلاك الاسمنت لتطوير العمل.

وطلب الوزير عرنوس من الشركة تقديم المواصفات الفنية للآليات التي يمكنها تأمينها والتي تعتبر حاجة سريعة للقطاع الإنشائي لتتمكن اللجان الفنية من دراستها فنياً ومالياً.

ومن المتوقع أن يتم تقديم العرض الفني والمالي من قبل الشركة خلال اليومين القادمين.

حضر اللقاء معاونو الوزير وعدد من الفنيين.

وكان وزير الأشغال العامة والإسكان التقى مؤخراً عدداً من مديري الشركات الهندية والروسية والصينية المختصة بمجال البناء والإعمار والتشييد السريع لدراسة سبل التعاون بينهم وبين الشركات الإنشائية السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *