حلب تحتفل بإعادة تأهيل وتشجير حديقة الشهداء

بمشاركة واسعة من الفعاليات الرسمية والأهلية في حلب احتفل اليوم بإعادة تأهيل وتشجير حديقة الشهداء بحي سليمان الحلبي لما لحق بها من أضرار جراء أعمال التنظيمات الإرهابية المسلحة.

وأشارت سحر عمران مديرة التوعية البيئية في وزارة الإدارة المحلية والبيئة إلى أهمية تضافر جهود المجتمع وفعالياته للحفاظ على سلامة البيئة وإزالة كل ما لحق بها من أضرار وملوثات بسبب الإرهاب، داعية إلى نشر وتعميم الوعي البيئي وتنفيذ الأنشطة والفعاليات المختلفة.

واستعرضت عمران جهود وزارة الإدارة المحلية والبيئة وبرامجها لتحسين الواقع البيئي وتنسيق كل الجهود المجتمعية والأهلية وتشجيع المبادرات الخلاقة في هذا المجال.

من جانبه أوضح المهندس حسن درويش أمين شعبة العمال الرابعة بفرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي أن تسمية الحديقة بأسماء الشهداء هي رسالة محبة ووفاء من كل أبناء حلب لبواسل الجيش العربي السوري الذين قدموا التضحيات الجسام في سبيل دحر الإرهاب عن أرض الوطن.

بدوره أشار مدير البيئة في حلب المهندس محمد سعيد النفوس إلى أن الفعالية اليوم سبقتها فعاليات أخرى شملت إعادة تأهيل حديقة الصاخور وزراعة الحدائق المدرسية بالأشجار وتنفيذ حملات النظافة ونشر رسائل التوعية البيئية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *