خبير: استخدام مطارات مصر يزيد فعالية القوات الروسية في مكافحة الإرهاب

أكد رئيس تحرير مجلة الدفاع الوطني وأحد أعضاء المجلس الاجتماعي لدى وزارة الدفاع الروسية إيغور كوروتشينكو، أن المفاوضات بين وزارات الخارجية والدفاع في روسيا ومصر حول عقد اتفاقية بشأن استخدام المجال الجوي تصب في تعزيز مكافحة الإرهاب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وبموجب المادة 2 من مشروع الاتفاقية تقوم الطائرات العسكرية باستخدام المجال الجوي الروسي والمصري لتنفيذ طلعاتها وفقا للتشريع في كلا الدولتين ومعايير القانون الدولي والمواد التي تتضمنها هذه الاتفاقية.

كذلك يؤكد المشروع أن الاتفاقية لا تشمل الطائرات العسكرية للإنذار المبكر والتحكم بالإضافة إلى الطائرات العسكرية التي تقوم بنقل شحنات خطيرة.

وفي هذا الصدد، أفاد كوروتشينكو بأنه سيتم تحقيق هذا الأمر لتعزيز مكافحة الإرهاب الدولي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث ستتمكن القوات الفضائية الجوية الروسية، عند الضرورة، من استخدام المطارات المصرية لتمركز طائراتها والطائرات بدون طيار فيها بشكل مؤقت.

وأضاف أن الحديث يدور حول تمركز مؤقت، ولكن عملية مكافحة الإرهاب لا تقتصر على سورية فقط، فلا يمكن استبعاد القيام بعمليات قد تتطلب توجيه الضربات على قواعد الإرهابيين في أفريقيا والشرق الأوسط.

كما أوضح أن الاستفادة من المطارات المصرية ستمكن من استخدام القوات الفضائية الجوية الروسية بطريقة أكثر مرونة وسرعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *