وزير الخارجية الروسي: نرفض دعوة واشنطن قطع العلاقات مع بيونغ يانغ

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف رفض بلاده دعوة الولايات المتحدة إلى قطع العلاقات مع كوريا الديمقراطية.

في تصريح صحفي، ذكر لافروف أن التصرفات الأمريكية الأخيرة تبدو كما لو أنها تهدف لاستفزاز بيونغ يانغ لإجراءات حادة جديدة.

وأشار إلى أنه يتوجب على الأمريكيين أن يوضحوا ما الذي يريدون التوصل إليه من خلال تصرفاتهم تجاه كوريا الديمقراطية، وفي حال كانوا يبحثون عن ذريعة لتدمير هذا البلد فليقولوا ذلك بشكل مباشر وتؤكده القيادة الأمريكية وعندها سنتخذ قراراتنا.

كما لفت الوزير الروسي إلى أن الولايات المتحدة لمحت، في أيلول الماضي، إلى أنها ستجري مناورات في شبه الجزيرة الكورية خلال الربيع المقبل، في خطوة من شأنها أن تتيح المجال لتجنب أي تحركات حادة من كوريا الديمقراطية واستغلال الفترة لإطلاق حوار، لكن المفاجئ أن واشنطن أجرت مناورات غير مخطط لها في تشرين الأول الماضي، لتعلن لاحقا عن مناورات ضخمة واسعة النطاق غير مخطط لها في كانون الأول القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *