البطريرك يازجي: نشكر روسيا على مساعدتها للشعب السوري في مواجهة الإرهاب

أعرب غبطة البطريرك يوحنا العاشر يازجي بطريرك انطاكية وسائر المشرق للروم الارثوذكس عن الشكر لروسيا على المساعدة والدعم اللذين قدمتهما للشعب السوري في مواجهة الإرهاب الدولي.

وقال البطريرك يازجي مخاطبا غبطة البطريرك كيريل بطريرك موسكو وسائر روسيا في الجلسة الختامية التي انعقدت في موسكو اليوم للمجمع الكنسي الأرثوذكسي الروسي بمشاركة رؤساء الكنائس الأرثوذكسية في العالم: إننا “نثمن عاليا الدور الذي قمتم وتقومون به في دعم ومساعدة الكنيسة الأنطاكية ونعتز ونفتخر بموقفكم بتقديم المساعدات الإنسانية للشعب السوري ما يعزز العلاقة بين الكنيستين الروسية والأنطاكية, ونقدم الشكر الكبير لروسيا في المساعدة بالقضاء على الإرهاب وإحلال الأمان في سورية ونتوجه بشكر خاص إلى الرئيس فلاديمير بوتين ومساعديه الدبلوماسيين والسياسيين وإلى الشعب الروسي على تلك المساعدة الروسية في حماية أرضنا من الإرهاب وعلى الجهود التي تبذلها روسيا من أجل إعادة الاستقرار إلى أرضنا والحلول السلمية لكل ما يجري في منطقتنا”.

واضاف “إننا اليوم بدعم الكنيسة الروسية والشعب الروسي أصبحنا قادرين على مواجهة كل التحديات التي قد تتعرض لها مجتمعاتنا وإن انبعاث روسيا المقدسة هي هدية للعالم أجمع”.

وأشار إلى أن الحرب الإرهابية الممولة من الخارج والمفروضة على سورية جلبت الخراب والموت وجعلت الملايين يغادرون ديارهم وأن هذه المصيبة أصابت العراق حيث أصبح ساحة لحروب دائمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *