إطلاق مبادرة للتوعية بداء السكري

أطلقت الجمعية الخيرية الإسلامية بحمص، مشروع عون للإغاثة والتنمية، مبادرة “سكرك بخير”، بالتزامن مع اليوم العالمي لداء السكري، لتعريف المجتمع بالداء وأسبابه وعلاجه وأساليب الوقاية منه، عبر محاضرات توعوية وحملات لقياس سكر الدم.

المسؤول في الجمعية الخيرية الإسلامية، رسمي السراج، أوضح في تصريح له أن المبادرة انطلقت في منتصف تشرين الثاني الماضي للتعريف بماهية المرض وضرورة التمتع بالإرادة القوية والصحة النفسية للتعايش معه بشكل صحيح، فضلاً عن أهمية الحمية الغذائية وممارسة التمارين الرياضية.

وتتضمن المبادرة أربع مراحل حسب مسؤولها لبيب شاهين حيث توجهت الأولى لنحو 20 يافعة عبر ورشة عمل لتعريفهن بكيفية التعامل مع المرض وعلاجه ليتوجهن بعده إلى المجتمع عبر حملات قياس سكر ميدانية في بعض أحياء وشوارع مدينة حمص مع توزيع بروشورات تتضمن معلومات كاملة عن للسكري ولا سيما النظام الغذائي المناسب لمرضاه.

وفيما استهدفت المرحلة الثانية سيدات مصابات بداء السكري النمط الثاني في حي السكن الشبابي عبر جلسات تدريبية للتحدث عن آلية ضبط السكر والحد من اختلاطاته توجهت المرحلة الثالثة لأطفال مرضى السكري لتوضيح كيفية التغلب على المرض مع توزيع مأكولات صحية تناسبهم.

وبين شاهين أن المراحل التالية للمبادرة ستكون خلال الأسبوع الجاري وهي موجهة لطلبة الطب والصيدلة لإيضاح المسؤولية الواقعة على عاتقهم في توعية الناس من المرض، مضيفاً أن المبادرة ستتضمن بازاراً خاصاً يتضمن كل ما يهم مرضى السكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *