اللاذقية: دورات تدريبية لتمكين ذوي الشهداء مهنيا

يحظى المجالان التعليمي والمهني باهتمام كبير من قبل رابطة أبناء وبنات الشهداء في اللاذقية في مسعى منها لتوفير فرص عمل لذوي الشهداء حيث يحصل كل متدرب في نهاية ورشاتها المهنية على شهادة مصدقة من اتحاد الحرفيين تدعم مسيرة بحثه عن عمل يناسب مؤهلاته المهنية.

وأطلقت الرابطة مؤخرا النسخة العاشرة من دورة الإسعافات الأولية ويستفيد منها ما يزيد على ثمانين متدربا ومتدربة وهي واحدة من باقة دورات تواظب الرابطة على إطلاقها بشكل دوري.

وأوضح الدكتور مازن زوان مؤسس ورئيس الرابطة أن الدورات تشمل مجالات مهنية منوعة من حلاقة وخياطة وأشغال يدوية وصناعة منظفات وغيرها” مؤكدا أن هذه الدورات تقدم مجانا للمستفيدين.

التعاون والتشبيك مع الجهات التي تهتم بدعم هذه الفئة يعتبر من صلب عمل الرابطة التي تنسق بشكل كبير مع الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية لإقامة دورات حاسوب لأسر الشهداء ضمن مخابر الجمعية بالإضافة للتعاون مع جمعية كبارنا الأهلية في نشاطات موجهة لأمهات الشهداء.

كذلك تحظى السيدات من ذوي الشهداء باهتمام كبير من قبل الرابطة حيث يرى الدكتور زوان أن “المرأة باتت معيلا رئيسيا لأسرتها بعد فقدان الزوج أو الشقيق وتثبت هذه الشريحة يوما بعد يوم أنها قادرة على تحمل مسؤولياتها سواء بالالتزام بالدورات وتعلم الحرف المختلفة أو من خلال التطوع في الرابطة للمساعدة في تقديم الخدمات لمن يحتاجها,منوها بأن عددا من أمهات الشهداء شاركن في اخر فعاليات الرابطة والتي تم فيها تشجير حديقة في حي المشروع العاشر.

ويدعو زوان إلى زيارة المعرض الدائم في مقر الرابطة بضاحية تشرين للاطلاع على منتجات سيدات من ذوي الشهداء التي تتميز بالتنوع والابداع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *