الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تطلقان أكبر مناورات جوية مشتركة

بدأت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية صباح اليوم تدريبات عسكرية جوية هي الأكبر في تاريخهما وذلك في استفزاز جديد واستعراض للقوة سيسهم في تصعيد حدة التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

وأفاد الجيش الكوري الجنوبي في بيان له إن التدريبات فيجيلانت ايس التي تستمر خمسة أيام ستشارك فيها 230 طائرة عسكرية بينها ست طائرات شبح أمريكية مقاتلة من طراز اف-22 إضافة إلى عشرات الآلاف من الجنود.

ويذكر أن هذه التدريبات تجري بشكل سنوي إلا أنها هذه المرة تعتبر تدريبا غير مسبوق من ناحيتي الحجم والقوة.

وكانت كوريا الديمقراطية جددت إدانتها ورفضها لهذه المناورات مشيرة إلى أن واشنطن وسيئول تسعيان إلى الحرب في شبه الجزيرة الكورية.

وقالت صحيفة رودونغ سينمون الناطقة باسم حزب العمل الكوري الديمقراطي الحاكم في افتتاحيتها أمس إن المناورات الجوية بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية استفزاز مفتوح ضد كوريا الديمقراطية يمكن أن يؤدي إلى حرب نووية في أي لحظة.

وتشهد شبه الجزيرة الكورية حالة من التوتر الشديد جراء المناورات العسكرية الأمريكية الكورية الجنوبية المتكررة فضلا عن التهديدات الأمريكية العدائية المتواصلة منذ عدة أشهر ضد كوريا الديمقراطية وقيام واشنطن مؤخرا بنشر منظومة ثاد الصاروخية في أراضي كوريا الجنوبية وهو ما تعتبره بيونغ يانغ تهديدا لأمنها القومي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *