بريطانيا تتخوف من مخاطر ارتداد الإرهاب إليها

في تصريح نقلته صحيفة “ديلي ميل”، حذر رئيس جهاز الاستخبارات البريطانية الخارجية السابق، ريتشارد ديرلوف، من احتمال وقوع هجمات إرهابية جديدة في بريطانيا، بالتزامن مع القضاء على تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية وعودة الإرهابيين الأوروبيين إلى بلادهم الأصلية.

وقال ديرلوف إن “هناك خطراً على الأمن البريطاني مع عودة مزيد من الإرهابيين إلى بريطانيا من سورية، وربما أفغانستان” لكنه حاول التخفيف من مخاطر ارتداد الإرهاب على بلاده بالادعاء بأن السلطات البريطانية قادرة على احتواء مثل هذه التهديدات.

وبعد أن دعمت الدول الغربية ومن بينها بريطانيا التنظيمات الإرهابية في سورية على مدى السنوات الماضية، ووفرت لها الغطاء السياسي، اتخذت مؤخراً إجراءات لمنع عودة الإرهابيين إلى بلدانهم الأصلية بعد العمليات الإرهابية التي شهدتها عدد من المدن الأوروبية في تأكيد على ارتداد الإرهاب على داعميه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *