مطالب شبيبية بـ”التوسع في مراكز الأنشطة الشبابية وإيجاد فرص عمل لخريجي التعليم المهني

ناقش المؤتمر السنوي لفرع اتحاد شبيبة الثورة في اللاذقية الذي انعقد اليوم على مدرج جامعة الشام تحت شعار “الشباب تضحية وفداء.. علم وعمل وبناء”، وبحضور رئيس منظمة اتحاد شبيبة الثورة الرفيق معن عبود والرفيق الدكتور محمد شريتح أمين فرع اللاذقية للحزب واقع العمل الشبابي والسبل الكفيلة باستقطاب وتنمية المهارات الشبابية وصقلها.

وركز أعضاء المؤتمر في مداخلاتهم على إحداث مراكز أنشطة شبابية ومعسكرات إنتاجية للوحدات المهنية وتفعيل البطاقة الاتحادية وصيانة ملاعب المدارس القديمة وأسوارها . كما طالبوا بتأمين معدات تأسيس مركز دعم نفسي للتعافي المبكر من الأزمة وتزويد النادي الإعلامي الشبيبي بحواسب والاهتمام بالتعليم المهني ورفع معدلات القبول به في الجامعات وتطوير المخابر العملية في الثانويات المهنية وإيجاد فرص عمل لخريجيها والاهتمام بمادة المعلوماتية في المدارس.

ولفت رئيس منظمة اتحاد شبيبة الثورة الدكتور معن عبود إلى ان شريحة الشباب تستحق التعاون من جميع القطاعات والجهات مشيرا الى الدور التكاملي بين المنظمة ووزارة التربية لجهة تحقيق مصلحة جيل الشباب.

وأوضح أن الطروحات التي قدمها الشباب تؤءكد اهمية البحث عن آليات جديدة لتطوير العمل الاتحادي مبينا انه تمت إعادة تفعيل مراكز الأنشطة الشبابية لاستقطاب المواهب الفنية والرياضية كما سيتم قريبا افتتاح منتدى المعلوماتية في فرع شبيبة اللاذقية بعد تزويده بالأجهزة الحديثة.

من جهته أكد أمين فرع اللاذقية للحزب الرفيق الدكتور محمد شريتح انه سيتم العمل على تعزيز نقاط القوة وتلافي نقاط الضعف في الطروحات المقدمة.

فيما بين عضو قيادة فرع اللاذقية للحزب رئيس مكتب الشباب الرفيق عناق زينة أن المنشآت الرياضية في المحافظة في تصرف فرع الشبيبة بما يتيح توسيع مجالات النشاط الرياضي الشبابي .

وقال مدير تربية اللاذقية عمران أبو خليل أنّ العمل في المديرية تشاركي مع منظمة الشبيبة لافتا إلى الاستمرار بتنفيذ دورات تدريبية للمدرسين الجدد بكل تخصصاتهم بما يمكنهم من أداء دورهم التربوي بشكل أفضل.

وأشار عضو المكتب التنفيذي في محافظة اللاذقية الدكتور أمير إسماعيل الى استعداد المحافظة للتعاون مع فرع شبيبة الثورة بما يحقق دفع مسيرة العمل الشبابي وإغناء الأنشطة الشبابية.

 

البعث ميديا || اللاذقية – مروان حويجة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *