للمرة الأولى بعد دحر “داعش”.. أبناء الموصل يحيون قداس الميلاد

أحيا أبناء الطوائف المسيحية في مدينة الموصل قداس عيد الميلاد في كنيسة مار بولص للكلدان، وذلك للمرة الأولى بعد تحرير المدينة من سيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي.

المشاركون في القداس اعتبروا أن هذا الاحتفال مؤشر على عودة الحياة والفرح إلى مدينة الموصل، ويبعث رسالة سلام ومحبة بعد ما شهدته المدينة من ظلم ومآس.

يشار إلى أن كنيسة مار بولص هي الوحيدة التي ما زالت قائمة في مدينة الموصل من بين نحو ثلاثين كنيسة في محافظة نينوى بالكامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *