إطلاق خط ساخن بين أمريكا والصين بشأن كوريا الشمالية

أفادت وسائل إعلام، بأن أمريكا والصين اتفقتا على إطلاق خط ساخن لتبادل المعلومات الاستخباراتية بشأن كوريا الشمالية.

وأوضحت صحيفة “JoongAng Daily” الكورية الجنوبية أن خط الاتصال سوف يستخدم لتبادل المعلومات الاستخباراتية بين عسكريي أمريكا والصين، فيما يتعلق بتطبيق العقوبات ضد كوريا الشمالية، ويمكن استخدامه أيضا في حال اندلاع نزاع مسلح في شبه الجزيرة الكورية.

وذكرت الصحيفة أن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس زار الأسبوع الماضي أربع قواعد عسكرية للولايات المتحدة، وأعلن للعسكريين المرابطين هناك عن إمكانية اندلاع حرب مع بيونغ يانغ.

هذا ورأت الصحيفة في تصريحات ماتيس الذي يتخذ مواقف متحفظة من الخيارات العسكرية لحل قضية كوريا الشمالية، مؤشرا على إمكانية احتدام صراع مسلح في شبه الجزيرة الكورية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *