الواقع الزراعي في حلب وحل مشكلاته موضع بحث التنظيم الفلاحي بالمحافظة

بحث رئيس الاتحاد العام للفلاحين أحمد صالح إبراهيم اليوم مع المكتب التنفيذي لاتحاد فلاحي حلب ومكاتب الروابط الفلاحية الواقع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني وذلك في مقر اتحاد فلاحي المحافظة.

وأشار إبراهيم إلى الدور الكبير للتنظيم الفلاحي في تحقيق عودة الأهالي إلى قراهم وأراضيهم وحثهم على استثمارها وزراعتها بمختلف المحاصيل داعيا إلى تذليل كل الصعوبات التي تعيق العملية الزراعية وتأمين مستلزمات الإنتاج للفلاحين.

ولفت إبراهيم إلى ضرورة التركيز على عقد مؤتمرات الجمعيات الفلاحية في القرى المحررة من الإرهاب وأن تكون هذه المؤتمرات حقيقية وفاعلة تشخص الواقع وتحدد الاحتياج المطلوب.

من جانبه أوضح رئيس مكتب الفلاحين بفرع حلب للحزب أوريا حاج أحمد أن كل الجهود تتركز على توفير كل متطلبات الاخوة الفلاحين وتقدم كل التسهيلات في سبيل استثمار الأراضي وإعادة عملية الانتاج الزراعي.

وقدم رئيس اتحاد فلاحي حلب عبدو العلي عرضا للواقع الزراعي في المحافظة والصعوبات والمقترحات التي من شأنها الارتقاء بهذا القطاع.

وتركزت مداخلات الحضور على ضرورة توفير مستلزمات الإنتاج بيسر وسهولة والتخفيف من الإجراءات الروتينية وتأمين مياه الري لكل المشاريع والمزارع في الريف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *