الأسماك لعلاج الشلل!

تشير أبحاث جديدة إلى أن مفتاح إصلاح الصدمة الشوكية الحادة وتلف الأعصاب لدى البشر يمكن العثور عليه لدى مصدر غير متوقع، هو سمك الجلكي، وتعرف الجلكيات بأنها أسماك لا فقرية بدائية مستديرة الفم، تفتقر لوجود فكّ وكانت طعاماً للإنسان منذ القدم.

وبإمكان هذه الأسماك إصلاح تقطع الحبل الشوكي لديها دون تدخل جراحي، ما يجعلها قادرة على التعافي من الشلل في غضون أسابيع.

ويقول العلماء إن الجينات التي تشارك في التجديد الطبيعي لسمك الجلكي، بعد إصابة العمود الفقري، توجد أيضاً في البشر والثدييات الأخرى، وفقاً للبحث الذي أجري من قبل مختبر الأحياء البحرية (MBL) وعدد من المؤسسات الأخرى.

وتقول جينيفر مورغان، مديرة مركز يوجين بيل للبيولوجيا التجديدية وهندسة الأنسجة، وإحدى مؤلفي الدراسة: “وجدنا تداخلاً كبيراً مع نواة عوامل النسخ الأساسية التي تحفز تجديد الجهاز العصبي الطرفي للثدييات”.

وتقول الدكتورة أونا بلوم، من معهد فاينشتاين للبحوث الطبية في نيويورك: “لقد عرف الأطباء لسنوات عديدة أن سمك الجلكي يتمكن من الشفاء التلقائي بعد إصابة الحبل الشوكي بأي أضرار، ولكننا لم نكن نعرف (الوصفة الجزيئية) التي ترافق هذه القدرة المتميزة”.

واكتشف فريق البحث الدور الرئيسي الذي تلعبه مسارات نقل الإشارة Wnt signaling pathway، في تجديد الحبل الشوكي، وهو ما قد يكون المفتاح أمام الأبحاث المستقبلية في ما يتعلق بإصابات العمود الفقري وكيفية التعامل معها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *