مستشار قائد الثورة الإيرانية: المقاومة هي السبيل الوحيد لتحرير فلسطين

في كلمة له أمام مؤتمر (تحرير المسجد الأقصى في أفق انتصار محور المقاومة) في طهران، أكد مستشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية للشؤون الدولية، علي أكبر ولايتي، أن محاولات الولايات المتحدة الخبيثة لتقسيم الدول في منطقة الشرق الأوسط باءت بالفشل الذريع.

حيث قال: إن “الجانب الأمريكي كان قد أعلن عن خطته لتجزئة العراق إلى 3 دول كما سعى لتقسيم سورية، وكذلك إيران، لكن هذه المؤامرة منيت بفشل ذريع بفضل يقظة هذه البلدان ومشاركة إيران في إحباطها” لافتاً إلى أن طهران انطلقت في المشاركة بالحرب على الإرهاب في سورية والعراق من مبدأ “الوقاية قبل العلاج” لتبعد خطر التقسيم عنها.

إلى ذلك شدد ولايتي على أن طريق خلاص العالم الإسلامي ومنطقة غرب آسيا وتحرير فلسطين لا يكون سوى من خلال التمسك بخيار المقاومة مشدداً على أن عملية التسوية في فلسطين “انتهت إلى غير رجعة”.

شارك في المؤتمر الذي بدأ أمس في مركز الدراسات الاستراتيجية الدفاعية و الجامعة الوطنية العليا للدفاع بطهران عدد من الشخصيات السياسية والعسكرية الإيرانية والسفير السوري في طهران الدكتور عدنان محمود وممثلون عن حركات المقاومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *