تتبع تنفيذ المشاريع التي أقرها الوفد الوزاري خلال زيارته إلى حلب

ناقشت لجنة متابعة تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية التي تم إقرارها خلال زيارة الوفد الوزاري إلى حلب مع مديري الشركات والمؤسسات العامة الخطوات الجارية لتنفيذ المشاريع وتحسين الواقع الخدمي ودفع عجلة العمل والإنتاج.

وخلال الاجتماع الذي عقد اليوم أشار محافظ حلب حسين دياب إلى أن زيارة الوفد الوزاري شهدت إقرار 18 مشروعاً في النواحي الخدمية والتنموية. إضافة إلى إعادة تأهيل المعامل المتضررة جراء الإرهاب، مبينا أن اللجنة المختصة التي تم تشكيلها مهمتها متابعة تنفيذ كل القرارات والمشاريع بهدف الوقوف على سير الأعمال ونسب الإنجاز وتذليل الصعوبات بما يضمن سرعة الإنجاز.

ودعا دياب كل المعنيين إلى تكثيف الجهود وحسن استثمار الموارد الفنية والبشرية والقيام بكل الإجراءات التحضيرية من دراسات فنية وإعداد دفاتر الشروط ووضع برامج زمنية والإعلان عن المشاريع المطلوبة واستكمال إجراءات التعاقد والمباشرة بالتنفيذ بالسرعة القصوى، مضيفاً إنه: “من غير المقبول التقصير من أي جهة وستكون هناك متابعة لحظية للعمل وعلى كل الجهات موافاة اللجنة بتقارير نصف شهرية عن تقدم الأعمال في كل مشروع مقرر”.

ولفت المحافظ إلى أن كل الجهود تبذل لتنفيذ المزيد من المشاريع في مختلف المجالات بالمحافظة لتوفير احتياجات المواطنين المعيشية والخدمية وذلك في إطار الدعم والاهتمام الحكومي بحلب والحرص على تسريع وتائر العمل بما ينعكس إيجاباً على الجوانب الحياتية والخدمية والتنموية.

بدورهم بين مديرو المؤسسات الخدمية المعنية بالمشاريع المقررة أن العمل جار على إنجاز الخطوات التحضيرية من تأهيل لمواقع المشاريع وإعداد الدراسات الفنية والتواصل مع الشركات العامة الإنشائية للتعاقد قريباً على تنفيذ المشاريع وتسليم جبهات العمل للجهات المنفذة.

يذكر أن المشاريع التي تم إقرارها خلال زيارة الوفد الوزاري إلى حلب تشمل البدء بتنفيذ المخطط التنظيمي لمدينة حلب وإعادة تأهيل عدد من المطاحن وصوامع الحبوب ومراكز غربلة للبذار وشبكات الري وإنشاء وحدة تبريد وتخزين البطاطا وإعادة تأهيل شركة زيوت حلب ومحلج تشرين وشركة الزجاج ومعمل الجرارات وتجهيز برجين لتعبئة أسطوانات الغاز في الراموسة وغيرها من المشاريع الحيوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *