ريابكوف: الرد على أي عقوبات أمريكية جديدة تفرض عليها

أعلن سيرغى ريابكوف، نائب وزير الخارجية الروسي، بأن موسكو سترد على أي عقوبات أمريكية جديدة تفرض ضدها.

واستبق ريابكوف نشر الولايات المتحدة تقريرا عن العقوبات الجديدة المتوقعة ضد روسيا في 29 كانون الثاني الجاري.

وأكد ريابكوف لصحيفة “إزفستيا ” الروسية اليوم الخميس: “من الضروري انتظار تطور الأحداث من قبل الأمريكيين وإعلانهم قرارات معينة. ونحن سنرد، بطبيعة الحال، وتشكل مسألة العلاقة بين الإجراءات العملية وردود الفعل اللفظية موضوع دراسة مستقلة ومجالا لاتخاذ القرار. جميع الخيارات يجري درسها، وجميع خيارات الرد سيتم وضعها على طاولة الرئيس الروسي. وعندما يتعلق الأمر بالحاجة إلى اتخاذ قرار عملي بالرد وليس لفظيا فقط ضد القرارات العدائية المحتملة تجاه روسيا سيكون كل شيء جاهزا”.

بدوره قال النائب الأول لرئيس لجنة العلاقات الدولية في المجلس الفيدرالي (مجلس الشيوخ)، السفير الروسي السابق لدى الولايات المتحدة، سيرغى كيسلياك، إنه يجب تقديم مقترحات محددة للعقوبات المتبادلة إلى الجمهور فقط بعد اتخاذ واشنطن قرارها رسميا. ووفقا له، علينا أن نرى ما تخطط الولايات المتحدة للقيام به ونقدم ردودا كافية لا تنتهك مصالح روسيا ودوائر الأعمال الروسية.

وكانت الولايات المتحدة والعديد من البلدان الغربية الأخرى، قد فرضت عقوبات ضد روسيا ابتداء من عام 2014. ووقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في أوائل أغسطس/آب الماضي قانونا ينص على توسيع عدد من العقوبات القطاعية ضد الاقتصاد الروسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *