الخارجية الروسية: الاتهامات الأميركية بشأن ميانمار مرفوضة

رفضت وزارة الخارجية الروسية الاتهامات الأمريكية لموسكو بـ “تعقيد الأوضاع” في ميانمار بعد توريد مقاتلات روسية إليها موضحة أن “توريد المنتجات العسكرية الروسية يهدف إلى تعزيز القدرات الدفاعية لهذا البلد”.

وقالت الخارجية الروسية في بيان نقله موقع روسيا اليوم إن “الأسلحة الأمريكية بالذات هي التي تسببت في سقوط عدة ضحايا وإلحاق الأضرار خلال حروب شهدتها دول جنوب شرق آسيا” لافتة إلى أن واشنطن تستمر في تصعيد وجودها العسكري في المنطقة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت في وقت سابق التوصل إلى اتفاقية مع ميانمار حول توريد عدد من المقاتلات “سو 30” إلى هذا البلد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *