زاسبيكين: أي قوات موجودة في سورية دون موافقة الحكومة “غير شرعية”

أكد السفير الروسي لدى لبنان ألكسندر زاسبيكين أن الدولة السورية هي فقط من يملك الحق السيادي في بلادها وأي قوات أجنبية أخرى ما عدا الروسية الموجودة بطلب من الحكومة السورية تعتبر غير شرعية ووجودها انتهاك للسيادة السورية.

وقال زاسبيكين في مقابلة مع وكالة سبوتنيك اليوم: نحن في روسيا ننظر بعين القلق إزاء التحركات المشبوهة التي تقوم بها الولايات المتحدة في المنطقة بكاملها ولا سيما في سورية فهم يسلحون المجموعات ويشكلون ما يدعى بإدارات محلية والميليشيات الجديدة ويقترحون ما يسمونه “المنطقة الآمنة” شمال سورية وكل هذه الممارسات لا يمكن النظر إليها إلا كمحاولة للتقسيم الذي نقف ضده”.

وتابع السفير الروسي: نحن نعتبر كل ما سبق تحركات مرفوضة وأمرا مؤقتا لا بد أن ينتهي بالانسحاب الأميركي الكامل من الأراضي السورية.

وحول العدوان التركي على منطقة عفرين قال زاسبيكين: إن موقفنا بالنسبة لما يجري في عفرين وشمال سورية بشكل عام يقوم على التأكيد على وحدة الأراضي السورية وإعادة سيادة الدولة السورية الى كل ربوع البلاد وبالتالي فإننا ننظر بقلق إلى التدخل التركي ونعرف جيداً الموقف السوري الرسمي الذي يعتبر هذا التدخل عدوانا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *