كورشاغين: التدخلات الخارجية في سورية ساهمت في ظهور التنظيمات الإرهابية

أكد سفير روسيا الاتحادية لدى إسبانيا يوري كورشاغين أن التدخلات الخارجية المخالفة للقانون الدولي في عدد من دول المنطقة ولاسيما سورية خلقت الأرضية لظهور التنظيمات الإرهابية.

وأشار كورشاغين في مقابلة أجرتها معه صحيفة “لاغاثيتا” الإسبانية إلى أن حكومة بلاده تبذل كل ما بوسعها بما يتفق تماماً مع القانون الدولي ليتمكن السوريون من تقرير مستقبلهم سواء عبر دعم محادثات أستانا أو عبر عقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي.

وانتقد السفير الروسي دور وسائل الإعلام الغربية في تغطية الأزمة في سورية عبر قيامها بحملات تضليل حول الأوضاع في هذا البلد والتعامي عن نقل حقيقة تزويد الدول الغربية بالأسلحة للتنظيمات الارهابية تحت مسمى “معارضة معتدلة”.

وشدد على أن الإرهاب تهديد عالمي وليس هناك بلد محصن وآمن منه وخير دليل على ذلك الاعتداءات الإرهابية الأخيرة التي شهدتها روسيا وعدد من الدول الأوروبية بما فيها إسبانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *