الأمم المتحدة تدعو روسيا وأميركا لمواصلة الحوار حول معاهدة ستارت

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس اليوم الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا إلى مواصلة الحوار حول اتفاق حد الأسلحة الهجومية الاستراتيجية.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن المكتب الصحفي للأمم المتحدة قوله في بيان “يتوجه الأمين العام بطلب إلى الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتحادية للمشاركة في الحوار الضروري الذي سيؤدي إلى خفض الترسانة ولمواصلة إظهار المواقف التاريخية الرائدة في هذا المجال عبر جدول أعمال نزع السلاح المتعدد الأطراف الذي أثبت أهميته بالنسبة لأمننا الجماعي”.

وكانت وزارة الخارجية الروسية أعلنت في وقت سابق اليوم أن الاتحاد الروسي أوفى من جانبه بكامل التزاماته بخفض الأسلحة الهجومية الاستراتيجية إلا أنه لا يمكن التأكد فيما إذا كانت الولايات المتحدة نفذت التزاماتها بموجب معاهدة ستارت.

يشار إلى أن معاهدة ستارت الموقعة في الـ  8 من نيسان 2010 في براغ ودخلت حيز التنفيذ في الـ 5 من شباط من العام التالي تنص على أنه يجب أن يبقى لدى روسيا والولايات المتحدة بحلول الـ 5 من شباط 2018 ما لا يزيد على 1550 رأسا نوويا وما لا يزيد على 700 وسيلة نقل لهذه الرؤوس بما في ذلك الصواريخ الباليستية العابرة للقارات والصواريخ  لباليستية وستبقى المعاهدة سارية المفعول حتى عام 2021 مع إمكانية تمديدها بعد ذلك لمدة خمس سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *