باحث مصري: “إس 200” قلب الطاولة على الكيان الصهيوني في الجنوب السوري

أكد الباحث المصري في العلاقات الدولية بجامعة نيجني نوفجورود الروسية الدكتور عمرو الديب، أن سيناريو إدخال الجنوب السوري في صراع جديد أجهضه صاروخ “إس – 200” وبأقل الإمكانيات.

الدكتور الديب أوضح أن الجيش السوري أثبت أنه قادر على صد الانتهاكات “الإسرائيلية” المتكررة للمجال الجوي السوري.

وأضاف أنه من الممكن أن نعتبر إسقاط الـ”F-16″ هو نجاح للجيش العربي السوري في مواجهة أمهر الطيارين “الإسرائيليين”، وأحدث الطائرات الأمريكية.

كما شدد على أن محاولات الكيان تأجيج الصراع في الجنوب السوري، يرجع لزيارة بنيامين نتنياهو إلى مرتفعات الجولان منذ أيام، وإلى الرفض “الإسرائيلي” القاطع للوجود العسكري الإيراني في سورية.

الباحث في العلاقات الدولية أشار إلى أن إسقاط طائرة “إسرائيلية” ليس أمرا معتادا، لذلك ستكون هناك نتائج خطيرة لهذه العملية، وهذه النتائج استشفتها القيادة الروسية والتي رأينا تحذيرها لأي صراع يهدد التواجد العسكري الروسي في سورية.

هذا وكانت قوات الدفاع الجوي السوري قد أسقطت، أمس السبت، مقاتلة إسرائيلية من طراز “F-16”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *