أهالي الغاب: تعزيز المصالحات المحلية والاهتمام بأسر الشهداء

دعت الفعاليات الحزبية والاجتماعية والأهلية والاقتصادية في منطقة الغاب إلى دعم مبادرات المصالحات المحلية وتعزيزها بالتوازي مع مكافحة الإرهاب والاهتمام بأسر الشهداء وضرورة معالجة أوضاع الشهداء المدنيين.

وطالبت الفعاليات خلال لقاء موسع عقد مساء أمس في صالة المركز الثقافي بمدينة السقيلبية بتقسيط ديون المصارف الزراعية المترتبة على المزارعين وإعادة النظر بأسعار الجرارات الزراعية التي يتم الاكتتاب عليها في غرفة زراعة حماة ومعالجة نقص مياه الري والإسراع بصرف التعويضات عن الأضرار الناجمة عن الاعتداءات الإرهابية في بلدة جورين والتعويض عن الأضرار التي لحقت بالفلاحين في منطقة الجيد والانتهاء من تحديد وتحرير الأراضي التي ما زالت على الشيوع ورفع أسعار المحاصيل الزراعية بما يتناسب مع كلف الإنتاج.

كما دعت الفعاليات إلى إحداث وحدة لتعبئة الغاز في منطقة الغاب وإعادة النظر في المناهج المدرسية وتعويض النقص الحاصل من تسرب الموظفين ودعم المشفى الوطني في السقيلبية بالكادر التمريضي والتجهيزات الطبية.

وأكد يوسف احمد عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب التنظيم القطري ضرورة ملامسة هموم الناس وقضاياهم والعمل على حلها لافتا إلى دور الفلاحين المهم في تعزيز صمود الوطن.

وتحدث أمين فرع حماة لحزب البعث محمد أشرف باشوري عن تأهيل روضة حزب البعث في منطقة الغاب لتعود لاستقبال الطلاب من أبناء الشهداء بالمجان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *