1100 كلم مربع جديدة تحت السيطرة.. الجيش يصفي الجيب الإرهابي بين حماة وإدلب وحلب

كشف مصدر عسكري بأن وحدات من الجيش العربي السوري تمكنت من تحرير كامل الجيب المحاصر والذي يشمل مواقع بين أرياف حماة وحلب وإدلب والممتد من جنوب شرق خناصر في ريف حلب، إلى غرب سنجار في ريف إدلب، وصولاً لشمال السعن بريف حماه بمساحة تزيد عن 1100 كم مربع، حيث ظلت المعارك مشتعلة لقرابة الأسبوع خاض فيها الجيش مواجهات مع عنيفة مع إرهابيي “النصرة” و”داعش”.

وقال المصدر إن سيطرة الجيش الأخيرة على مناطق واسعة من ريفي إدلب الجنوبي وحلب الجنوبي ساهمت في إغلاق الجيب وحصار الإرهابيين التابعين للنصرة و”داعش”، باعتبار تلك المنطقة تشهد تقاسما للنفوذ فيما بينهم، حيث يوجد إرهابيو “داعش” في القسم القريب من ريف حماة، بينما تعتبر مناطق ريف حلب وإدلب مواقع استراتيجية لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي.

وأضاف المصدر: إن عشرات البلدات تم تحريرها مؤخراً وباتت اليوم تحت سيطرة الجيش وتوزعت بين ريف حماه الشمالي الشرقي وريف حلب الجنوبي منها: رسم سكاف — سروج — عليا — مخلاف — رسم جب الحملان — جب الجملان — عين النعجة — رسم الداب — رسم الضبع — معر شمالي — معر جنوبي — كوريج — تل شويح — رسم السبل — ابو عجوة شرقي — تبارة الجريرة — المويلح — أبو عجوة غربي.

وتسهم عملية إخلاء الجيب المحاصر في تأمين ظهر القوات في حال تقدمها نحو  إدلب وطريق أثريا – خناصر كذلك ريف إدلب المحرر من الجهة الشرقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *