ريابكوف: تهديدات واشنطن مقلقة.. وتخالف القرار 2401 بشأن سورية

أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف ضرورة قيام جميع من أبدى قلقا حول الوضع في سورية بتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي بالكامل، مشددا على أن التقارير حول تهديدات أميركية باحتمال استخدام القوة ضد سورية مقلقة للغاية وتتناقض بشكل كامل مع مضمون قرار مجلس الأمن رقم 2401.

ريابكوف أفاد بأن ما يهم بالدرجة الأولى في القرار 2401 أنه يدعو جميع الأطراف السورية للانخراط في بحث مكثف عن الحلول والتوصل إلى القرارات الضرورية، لافتا إلى أن موسكو تشعر بقلق بالغ إزاء التقارير التي تفيد بأنه، وعلى خلفية تصاعد اللهجة ضد سورية وكذلك روسيا في واشنطن، عدنا لنسمع التهديدات باستخدام القوة بشكل غير شرعي وغير قانوني، مبينا أنهم يبحثون عن ذريعة للقيام بذلك.

كما أضاف أن هذا الأمر يتناقض تماما مع قرار مجلس الأمن المذكور، حيث أنه على جميع أولئك الذين أظهروا قلقا متزايدا بشأن الوضع الإنساني في سورية أن يمتثلوا وينفذوا قرارات مجلس الأمن الدولي بالكامل ودون أي استثناءات لأنفسهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *