البرازي في لقاء حواري مع شبيبة حمص: الاهتمام بالقيادات الشابة

أكد محافظ حمص طلال البرازي على أهمية دور الشباب في مرحلة إعادة الإعمار ودورهم الفاعل في المجتمع واستقطاب الشباب المبدعين والهواة والاهتمام بالقيادات الشابة.

وخلال لقاء حواري مفتوح مع الشبيبيين أمس في مسرح مدرسة الشهيد عبد الحميد الزهراوي بين البرازي أن اللقاءات المستمرة مع الشباب تنعكس إيجابا على المجتمع لأن رؤية العمل الحكومي يجب أن تأخذ بعين الاعتبار تطلعات الشباب الذي يمتلك طروحات موضوعية.

بدوره أشار شحادة مطر عضو قيادة فرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب الشباب إلى أهمية المنابر الحوارية لما لها من بعد فكري اجتماعي منوها بالأفكار والرؤى والمقترحات التي عرضها الشباب والتي تدل على بعد ثقافي وسياسي مهم.

من جهتها لفتت نهاد طهماز رئيسة مكتب الإعلام والمعلوماتية في فرع شبيبة حمص إلى أن اللقاء مع الشباب يعطي طاقة ومتعة ومسؤولية تنبع من خلال الطروحات التي طرحها الشباب اليوم وتدل على الوعي بالقضايا والإيمان بالذات الذي يتعدى القضايا الشبيبية والتربوية إلى السياسة والاقتصاد ومشاكل وهموم المجتمع.

وتمحورت مداخلات الشبيبيين حول تأهيل المقاعد المدرسية وزيادتها لاستيعاب الطلاب وتحفيز الشباب ودعم إبداعهم وتميزهم وتشجيع المشاريع الناشئة والمهارات التي تنمي شخصية اليافعين وتسليط الضوء على المواهب الشابة بكل المجالات وتفعيل فرق الدعم النفسي، كما طالبوا بضبط أسعار السلع وحل مشكلة الصرافات الآلية لتخفيف الضغط عليها وتحذير الباعة من بيع السجائر لمن هم دون 18 عاما والاهتمام بالحدائق العامة وتأهيل مقاعدها الخشبية وافتتاح معاهد تابعة لوزارة التربية لمساعدة طلاب الثالث الثانوي في فهم واستيعاب المنهاج، بالإضافة إلى تخفيض أسعار الكتب المدرسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *