لا إصابات وبائية في المساحات المزروعة بالقمح والشعير بحماة

أكدت مديرية زراعة حماة خلو المساحات المزروعة بمحصولي القمح والشعير من أي إصابات وبائية في مختلف مناطق المحافظة وخاصة مرض الصدأ الأصفر أو الإصابة بحشرة دودة الزرع وحشرة السونة.

وأشار رئيس دائرة وقاية النبات في المديرية المهندس محمود العبد الله إلى أن واقع محصول القمح والشعير جيد بشكل عام بعد الأمطار الأخيرة التي شهدتها مناطق مختلفة من المحافظة، ولا سيما أنها جاءت بعد فترة انحباس الأمطار لفترة طويلة وخاصة أن المحصول لا يزال في مرحلة الاستطالة والإسبال في بعض المناطق.

وأضاف العبد الله إن أجواء الشتاء الدافئ لهذا العام ساهمت في الظهور المبكر لعدد من الآفات حيث بدأ عناصر دوائر الزراعة في مناطق حماة ومصياف ومحردة وسلمية وصوران والوحدات الإرشادية التابعة لها القيام بجولات يومية لمراقبة أي حالة إصابة، لافتا إلى أهمية مشاركة المزارعين في الكشف عن حقولهم وتشخيص المرض وتزويدهم بالإرشادات المطلوبة ليقوم المزارع بتطبيقها، مشيرا إلى أن الدائرة تقوم بتوزيع المبيدات اللازمة للمكافحة على الفلاحين مجانا من خلال الوحدات الإرشادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *