حمود: تطبيق نظام التعليم الالكتروني في التأهيل البحري قبل نهاية 2018

أكد وزير النقل المهندس علي حمود أن الوزارة ستعمل على تطبيق نظام التعليم الالكتروني كخطوة تنفيذية لمكرمة السيد الرئيس بشار الأسد المتمثلة بالقانون رقم 34 لعام 2017، حيث سيتم تفعيل هذا النظام في المؤسسة العامة للتدريب والتأهيل البحري.‏

وأشار حمود “بحسب صحيفة الثورة” إلى أن هذا المشروع يمثل خطة وطنية رائدة، ويلبي احتياجات البحارة وفق ظروفهم ومتطلباتهم، ويحقق قفزة نوعية للمؤسسة، ويحقق متطلبات الاتفاقية البحرية الدولية، ويضع مؤسسة التدريب والتأهيل البحري ضمن المؤسسات التعليمية البحرية الرائدة.‏

وأوضح حمود أن إنجاز هذا المشروع يحتاج إلى الكثير من المتطلبات، لافتاً إلى عزم الوزارة على إنجازه قبل نهاية عام 2018، مبيناً أن أهم فوائد هذا النظام تخفيض التكلفة على المتدربين وتحفيز التعلم الشخصي والابتعاد عن الشهادات المزورة التي يتم الحصول عليها من دول العالم الأخرى. بالإضافة إلى تميزه بالسرعة في تحديث المعلومات وتحقيق عائدية كبيرة للمؤسسة التعليمية.‏

وختم حمود أن الوزارة تعمل الآن على إعداد الدراسات الفنية والعلمية اللازمة وتأمين البنى التحتية ليصار بعدها إلى اعتماد المشروع من السلطة البحرية والمنظمة البحرية الدولية.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *