سيئول تسعى لإطلاق حوار للتسوية بين بيونغ يانغ وواشنطن

قرر الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن, إرسال وفد يضم مسؤولين رفيعي المستوى إلى الجارة الشمالية في مساع منه لإطلاق حوار للتسوية بين بيونغ يانغ وواشنطن.

وأفاد  يون يونغ تشان السكرتير الإعلامي للمكتب الرئاسي, أن الوفد يرأسه مستشار الأمن الوطني الرئاسي جونغ وي يونغ، ويضم رئيس وكالة الاستخبارات الوطنية سو هون، ونائب وزير الوحدة تشون هيه سونغ، والنائب الثاني لرئيس الاستخبارات كيم سانغ غيون، والمسؤول في المكتب الرئاسي يون غون يونغ.

وأشار المتحدث إلى أن الوفد سيصل إلى بيونغ يانغ بعد ظهر غد الاثنين على متن طائرة خاصة للاجتماع بكبار المسؤولين الكوريين الشماليين وبحث سبل إحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية، وتوفير بيئة ملائمة لإطلاق حوار بناء بين بيونغ يانغ وواشنطن خدمة لنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

ولفت إلى أن الوفد سيتوجه بعد عودته من بيونغ يانغ في الـ6 من آذار الجاري إلى واشنطن لإطلاعها على نتائج زيارتهم إلى الشمال، مضيفا أنهم سيواصلون التشاور المكثف مع الصين واليابان في هذا الصدد.

وأكدت بيونغ يانغ في وقت سابق، أنها لن تتسوّل الحوار مع الولايات المتحدة ولم تجلس إلى طاولتها أبدا للتفاوض وفقا لشروطها، بل استنادا إلى مبدأ الندية والحوار المتكافئ.

وأشار المتحدث باسم خارجية بيونغ يانغ, أنهم لم يقبلوا طيلة عقود من الزمن الجلوس إلى واشنطن وفقا لشروطها المسبقة للتفاوض، ولن يتنازلوا عن مبدأهم هذا في الحوار معها أبدا ولن يتسولون الحوار مع واشنطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *