المفتي حسون لوفد ألماني: الحرب ضد الإرهاب وصلت إلى نهايتها

أكد سماحة المفتي العام للجمهورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون خلال لقائه وفدا برلمانياً ألمانيا برئاسة النائب كريستيان بليكس أنه تم استهداف سورية لأنها الدولة العلمانية الوحيدة في المنطقة ونموذج للأمة الحضارية التي جعلت من “التنوع ثراء ومن التعدد قوة”.

وأشار المفتي حسون إلى أن الحرب ضد الإرهاب في سورية وصلت إلى نهايتها وأن حركة إعادة البناء والإعمار بدأت في جميع أرجاء المناطق المحررة من الإرهاب وأن آلاف المعامل عادت إلى العمل والانتاج، داعياً أعضاء الوفد إلى نقل حقيقة الأوضاع في سورية خاصة أن وسائل الإعلام الغربية حاولت التأثير في الرأي العام الغربي من خلال تحريف وتزييف الأحداث الجارية في سورية.

وأوضح رئيس الوفد بليكس أن الوفد يرغب بزيارة المواطنين الذين تمكنوا من العودة إلى منازلهم بعد انتهاء الحرب في مناطقهم الأصلية للتعرف على أحوالهم عن قرب إضافة إلى المعامل التي عادت إلى الانتاج من جديد وذلك بهدف اطلاع البرلمان الألماني على هذه الحقائق بكل دقة بعيداً عما يبثه الإعلام الغربي بهذا الشأن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *