صباغ للوفد الألماني: سورية ماضية في محاربة الإرهاب حتى اجتثاثه نهائياً

قال رئيس مجلس الشعب حموده صباغ إن وسائل الإعلام الغربية مازالت تواصل بث الأكاذيب والتضليل بشأن كل ما يتصل بالأزمة في سورية داعيا إلى عدم الإنسياق وراء ما تروجه هذه الوسائل والإطلاع على حقيقة الأحداث الجارية فيها.

وشدد صباغ خلال لقائه اليوم وفدا برلمانيا ألمانيا برئاسة النائب الدكتور كريستيان بليكس على أن سورية ماضية في محاربة الإرهاب حتى اجتثاثه نهائيا وهي تعمل على تعزيز المصالحة الوطنية لتعود كما كانت آمنة قوية مبينا أن التفاف الشعب السوري حول الجيش العربي السوري وقيادته هو الأساس في الصمود بمواجهة الإرهاب والفكر التكفيري.

وأشار صباغ إلى الإجراءات القسرية الأحادية الجانب التي يواصل الغرب فرضها على الشعب السوري وتأثيراتها السلبية في حياة السوريين داعيا إلى العمل على رفع هذه الإجراءات وإنهائها.

بدوره لفت رئيس الوفد البرلماني الألماني إلى أن الهدف من زيارة الوفد الألماني إلى سورية هو الإطلاع على الأوضاع فيها وقال “عشنا قسوة الحرب في ألمانيا سابقا وندرك ما تحمله من آلام لذلك فوجئنا اليوم عندما رأينا الناس”وهم يمارسون حياتهم الطبيعية في دمشق.

ولفت بليكس إلى أن الوفد يرغب بزيارة عدد من المدن والمناطق في سورية مثل حمص وحلب للإطلاع على الواقع ونقله إلى البرلمان الألماني ليصار لاحقا إلى تقديم المساعدات للأطفال المتضررين وتأمين بعض الاحتياجات للمشافي من أجهزة طبية وغيرها وقال إن “الصورة التي كانت لدي حتى يوم أمس تختلف تماما عن الصورة التي رأيتها مع بدء الزيارة إلى سورية”.

يضم الوفد النواب اديو هيميجرين وجورين بوهي وفرانك بسيمان والدكتور هرد ويل في البرلمان الاتحادي”البوندستاغ”وتوماس اركمان في البرلمان المحلي لولاية نوردراين فيستفاليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *