افتتاح المركز الصحي في مدينة موحسن بعد إعادة تأهيله

افتتح محافظ دير الزور عبد المجيد الكواكبي مركز مدينة موحسن الصحي إيذانا بعودته لتقديم الخدمات الصحية والطبية والأدوية واللقاحات وذلك بعد إعادة تأهيله وإصلاح الأضرار التي لحقت به نتيجة جرائم إرهابيي “داعش” خلال الفترة الماضية.

واطلع المحافظ يرافقه أمين فرع دير الزور لحزب البعث العربي الاشتراكي ساهر الصكر وقائد شرطة المحافظة على عمل الوحدات الشرطية في موحسن الساهرة على حفظ النظام وحماية الممتلكات الخاصة والعامة في المدينة والقرى المحيطة بها والتقى بالأهالي العائدين إلى منازلهم واستمع إلى مطالبهم.

وأكد الكواكبي أن المحافظة تركز خلال هذه المرحلة على “تأمين الاحتياجات الأساسية للأهالي العائدين إلى منازلهم وإيجاد الحلول العاجلة للمشكلات الطارئة كحلول اسعافية بالتوازي مع العمل الجاد على إعادة تأهيل وإعمار كل ما خربه الإرهاب”.

من جانبه لفت الصكر إلى أن تقديم الخدمات وتوفير المستلزمات وإعادة تأهيل البنى التحتية وتلبية احتياجات المواطنين أمور أساسية يتم العمل على توفيرها للأهالي العائدين إلى مدنهم وقراهم وحقولهم في أرياف دير الزور التي حررها الجيش العربي السوري من رجس إرهاب “داعش”.

بدوره بين مدير الصحة الدكتور عبد نجم العبيد أنه تم تزويد المركز الصحي في موحسن بالكوادر والأجهزة الطبية والأدوية واللقاحات لتقديم الخدمات للأهالي، موضحا أن العمل جار للتوسع أكثر في الأيام القليلة القادمة حيث يتم العمل على إعادة تأهيل العديد من المراكز والمستوصفات والنقاط الطبية في القرى المحيطة.

وعاد إلى مدينة موحسن خلال الأشهر الماضية مئات العائلات بعد تحريرها من إرهابيي “داعش” منتصف تشرين الأول الماضي. حيث قامت وزارة الداخلية مباشرة بإعادة تفعيل الوحدات الشرطية فيها للحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة ولتأمين عودة الأهالي إلى منازلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *