المقداد لنظيره الكوبي: سورية وكوبا تحملان لواء الدفاع عن المنطقة

استعرض الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين مع النائب الأول لوزير خارجية جمهورية كوبا مارسيلينو ميدينا والوفد المرافق ما تتعرض له سورية وكوبا من تحديات مشتركة في مواجهة الامبريالية الامريكية ومحاولات هيمنتها على المنطقة والعالم.

وأكد الجانبان أن كلا من كوبا وسورية لا تزالان تحملان لواء الدفاع عن حقوق الشعوب المشروعة والقضايا العادلة في منطقتيهما.

وتقدم الدكتور المقداد بالشكر لجمهورية كوبا على تأييدها للجمهورية العربية السورية في المحافل الدولية داعيا الى تعزيز العلاقات بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات.

بدوره أكد ميدينا ضرورة استمرار التواصل والمشاورات بين سورية وكوبا موافقا على اهمية الاستمرار في تعزيز العلاقات الثنائية في المجالات كافة وعلى ثبات موقف كوبا المبدئي والداعم لسورية في حربها ضد الارهاب وبما يضمن الحفاظ على وحدة وسلامة شعب وأرض سورية وسيادتها التامة على كامل أراضيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *