علاج جديد لفقدان الوزن يتضمن تجميد العصب المسؤول عن الجوع!

قام الباحثون من جامعة إيموري بتطوير علاج تجريبي جديد يتضمن تجميد عصب ينقل إشارات الجوع إلى الجسم لدى المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة.

ووجدت الدراسة أن 100% من المشاركين شعروا بأنهم أقل جوعاً بعد الخضوع للتجربة، من دون أي مضاعفات أو آثار جانبية ضارة، وأن وزن بعضهم انخفض خلال 90 يوما بنسبة 3.6% من وزن الجسم الأولي.

ويقول الدكتور ديفيد برولوغو، أخصائي الأشعة التداخلية من كلية الطب بجامعة إيموري، والمعد الرئيسي للدراسة إن “الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، لديهم إشارات مفرطة للجهاز العصبي بالجوع، وقد أدرك المجتمع الطبي أن هذا النشاط المفرط هو حالة فيزيائية معروفة”، فعندما نشعر بالجوع تنتقل إشارة في شكل نبضة كهربائية صغيرة من المعدة إلى الدماغ على طول العصب المبهم أو كما يعرف بالعصب الرئوي المعدي، ما يخلق شعورنا بالجوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *