طلبة درعا.. مطالب يتأمين قاعات دراسية كافية وتعويض النقص في الكوادر

دعا أعضاء فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية بدرعا خلال مؤتمرهم السنوي إلى توفير عدد كافٍ من القاعات الدراسية والامتحانية لاستيعاب عدد الطلاب في كليات درعا، وتوفير مخابر وقاعات للتطبيق العملي ومخبريين لتفعيل مخبر الحاسوب، وتعويض النقص في الكوادر الإدارية والموظفين في كلية التربية بدرعا، إضافة لإيجاد مكان بديل لكلية الطب البيطري بدرعا، والعمل على توفير الخدمات في كلية الاقتصاد من ماء وكهرباء وغيرها، وتأمين المقررات لبعض المواد بكلية الاقتصاد بسبب النقص الكبير، والعمل على إقامة دورات تأهيل أطر قيادية للكوادر الاتحادية على مستوى الفروع.

حضر المؤتمر أمين فرع درعا للحزب الرفيق حسين صالح الرفاعي الذي بارك صمود القامات العلمية التي واجهت كثيراً من الصعوبات وتشبثوا بالوطن خلال سنوات الأزمة رغم استهدافهم بالدرجة الاولى ليكونوا أدوات حرب لتدمير سورية وخدمة العدو الصهيوني وذلك بسبب المواقف الوطنية الثابتة لسورية ودعمها لمحور المقاومة موضحاً أن الشعب السوري يتمتع بعتبة وعي عالية وكانوا الرديف الحقيقي للجيش والقوات المسلحة لتحقيق النصر بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

من جانبه الرفيق عمر جباعي عضو المكتب التنفيذي لاتحاد طلبة سورية رئيس مكتب الاعداد والثقافة والاعلام أكد أن سورية صمدت وانتصرت بصمود كافة منظوماتها وخاصة الرفاق الطلبة الذين تحدوا الهجمات الارهابية لمتابعة مسيرتهم العلمية والمساهمة في بناء مستقبل سورية الى جانب أبطال قواتنا المسلحة الباسلة، كما أجاب عن الاسئلة المطروحة من الحضور وايجاد الحلول والآليات المناسبة للمشاكل والصعوبات التي تواجههم.

البعث ميديا || درعا – دعاء الرفاعي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.