خروج دفعة من إرهابيي دوما إلى إدلب

تم مساء اليوم إخراج المئات من إرهابيي “فيلق الرحمن” وعائلاتهم من مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق إلى إدلب بالتوازي مع معلومات عن التوصل إلى اتفاق يقضي بإخراج إرهابيي “جيش الإسلام” إلى جرابلس.

وذكر مصدر عسكري أنه تم إخراج 1146 شخصا من إرهابيي “فيلق الرحمن” وعائلاتهم على متن 24 حافلة من دوما عبر ممر مخيم الوافدين إلى إدلب.

وغادرت الحافلات مساء اليوم بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري باتجاه إدلب بعد أن تم إخراج الإرهابيين وعائلاتهم في وقت سابق اليوم من داخل مدينة دوما.

وجاء إخراج إرهابيي “فيلق الرحمن” من مدينة دوما بعد 24 ساعة من إعلان الجيش العربي السوري بلدات زملكا وعربين وعين ترما وجوبر خالية من الإرهاب بعد الانتهاء من إخراج الإرهابيين وعائلاتهم منها إلى إدلب حيث تم خلال الأيام الثمانية الماضية إخراج أكثر من 41 ألفا من الإرهابيين وعائلاتهم من الغوطة الشرقية.

إلى ذلك أفاد مراسل سانا بالتوصل إلى اتفاق يقضي بخروج إرهابيي “جيش الإسلام” من دوما في الغوطة الشرقية إلى جرابلس وتسوية أوضاع المتبقين وعودة كل مؤسسات الدولة بالكامل إلى مدينة دوما.

وأوضح المراسل أن الاتفاق يتضمن تسليم جميع المختطفين المدنيين والعسكريين إضافة إلى جثامين الشهداء وتسليم الإرهابيين أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للدولة.

وجاء رضوخ إرهابيي “جيش الإسلام” نتيجة الانتصارات الكبيرة والمتسارعة للجيش فى عملياته العسكرية الواسعة لتحرير الغوطة الشرقية وتمكنه من قطع خطوط الإمداد والتنقل للتنظيمات الإرهابية وتقسيم مناطق انتشارهم في الغوطة إلى ثلاثة قطاعات ما سرع انهيارها.

وشهدت مدينة دوما خلال الأيام الماضية مظاهرات من الأهالي طالبوا فيها إرهابيي “جيش الإسلام” بمغادرة المدينة وإطلاق سراح المختطفين حيث لايزال التنظيم الإرهابي يحتجز مئات العائلات داخل مدينة دوما ويتخذهم دروعا بشرية إضافة إلى احتفاظه بعدد كبير من المختطفين داخل أوكاره في المدينة بغية المتاجرة بهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *