معرض الشعانين والفصح للأعمال اليدوية ابتكار وتجدد… أشجار وسلات وبيض ملون

احتفاء بعيد الفصح المجيد أقامت حملة “الوفاء لفيروزة” بالتعاون مع مرسم “ألوان” للفنون التشكيلية ومركز “ايمي” للشموع معرضا فنيا واسعا بعنوان “معرض الشعانين والفصح للأعمال اليدوية” وذلك تشجيعا لأصحاب الحرف والمواهب الشابة لعرض منتجاتهم ومساعدتهم على تسويقها بالإضافة إلى توفير كل مستلزمات العيد للأسرة السورية.

المعرض ضم بحسب الشاب المهندس جون المحو مؤسس الحملة مئات القطع من الأشغال اليدوية المميزة والشموع التي استقطبت مختلف الأذواق، مبينا أن الغاية من إقامة المعرض دعم العمل اليدوي الفني ولا سيما أدوات الزينة الخاصة بالعيد وإفساح المجال أمام المشتغلين في هذا المجال لعرض أعمالهم والترويج لها.

وبين المحو أن المعرض الذي يختتم فعالياته مساء اليوم يضم تشكيلة واسعة من الأعمال المتميزة المشغولة بالخشب والخيش وأغصان الأشجار والقنب والشمع والصوف، بالإضافة إلى القطع التي تلبي احتياجات المحتفلين بالعيد المجيد و ترضي أذواقهم المتنوعة.

من ناحيته أكد الرسام رزق الله حلاق أنه يشارك في المعرض من خلال مرسمه “ألوان” الذي يضم عددا من أبناء فيروزة المبدعين ممن يعرضون أعمالا يدوية تحمل أفكارا جديدة بكل المقاييس سواء من حيث الفكرة والتصميم والتنفيذ والإخراج ومنها “بيض بحجوم كبيرة محمول على قواعد خشبية مثبتة بخيوط القنب أو مصنوع من الفلين الأبيض بالإضافة إلى أعمال منحوتة من نفس المادة بالإضافة إلى شجر العيد الذي تم تشكيله بطريقة غير تقليدية.

وذكر حلاق أن الهدف من المعرض تسليط الضوء على العمل اليدوي إجمالا و إعادة اللمعان لجوهره الفني، بالإضافة إلى التأكيد مرة أخرى على إرادة الشباب السوري و قدرته على التجدد و الإبداع.

واختتم بالإشارة إلى أهمية تحويل هذا المعرض إلى تقليد سنوي يساهم في الارتقاء بالعمل اليدوي والاحتفاء بالمواهب الشابة.

نور زينون مشاركة بالمعرض بعدد من المشغولات الصوفية أوضحت أنها قدمت مجموعة من القطع الصوفية التي اشتغلتها بكثير من التأني لتناسب مختلف الأذواق، مشيدة بالإقبال الواسع على المعرض الأمر الذي يشجع على تكرار هذه التجربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *