انتشار فيروسات “جديدة” تهدد حياة البشر!

تسببت الفيروسات البورنوية التي تنتشر بين المواشي بوفاة ثلاثة أشخاص في ألمانيا مؤخراً، وأكد رئيس معهد علم الفيروسات في المستشفى الجامعي بمدينة لايبزيغ الألمانية، البروفيسور أوي ليبرت، أنه تم تسجيل ثلاث وفيات في ميونيخ وريغنسبرغ سببها زراعة كلى من شخص مصاب بالفيروس.

وتشير هذه المعلومات إلى أن الفيروسات البورنوية أصبحت تشكل خطورة على حياة الإنسان، كما تم الكشف مؤخرا عن وجود جزيئات من هذه الفيروسات في الحمض النووي للإنسان، ما يدل على إصابة الإنسان منذ القدم بهذه الفيروسات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.