حاتمي: نقف ضد أي تدخل عسكري خارجي في سورية

شدد وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي على أن بلاده تسعى لإيجاد حل سياسي للأزمة في سورية وتقف ضد أي تدخل عسكري خارجي فيها.

حاتمي أكد، في كلمته خلال مؤتمر موسكو السابع للأمن الدولي، ضرورة التعاون بين دول الإقليم في مواجهة الإرهاب الدولي الذي بات ينتشر بشكل مضطرد في العالم.

وزير الدفاع الإيراني ذكر أن التعاون مع دول المنطقة وروسيا أسهم في هزيمة التنظيمات الإرهابية، لكنه لم ينه الخطر الذي تمثله هذه التنظيمات، إضافة إلى أنه لم يتم بعد تجفيف منابع هذا الإرهاب الفكرية، مبينا ضرورة التعاون بين الدول للقضاء على الارهاب المنتشر أيضا ضمن العالم الافتراضي.

كما أوضح أنه من حق إيران تطوير سلاحها الصاروخي للوقوف في وجه التهديدات التي تتعرض لها مع التزامها في الوقت نفسه بتنفيذ بنود الاتفاق النووي مع مجموعة خمسة زائد واحد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.